إسرائيل تغلق الضفة وغزة وترفع حالة التأهب الأمني في القدس "الشاباك" يحذر "حماس"... والاحتلال يستعين بالذكاء الاصطناعي لتفريق الحشود

0 34

رام الله، عواصم – وكالات: نشرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي المئات من قوات حرس الحدود والشرطة الإسرائيلية في مدينة القدس المحتلة، ودخل جيش الاحتلال الإسرائيلي وأجهزته الأمنية المختلفة في حالة تأهب أمني قصوى بالتزامن مع موسم الأعياد اليهودية ورأس السنة العبرية، حيث فرض إغلاقا كاملا على الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة المحاصر.
وذكر موقع “i24” الإسرائيلي، أن “الجيش الإسرائيلي في ظل تزايد العمليات في الآونة الأخيرة، عزز نظامه الأمني المتوتر إلى أقصى حد، بسبب عطلة الأعياد اليهودية التي احتفل بها ابتداء من أمس.
من جهة أخرى، ركّب جيش الاحتلال الإسرائيلي، نظاما لتفريق الحشود يعمل بالذكاء الاصطناعي، فوق حاجز عسكري في الخليل بالضفة الغربية المحتلة، قادر على إطلاق قنابل الصوت، والغاز المسيل للدموع، ورصاص غير حي، وسط انتقادات حقوقية.
في سياق متصل، ذكرت صحيفة عبرية، أن مظاهرات إسرائيلية خرجت في أكثر من 150 موقعا في أنحاء البلاد ضد بنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء السابق.
وأفادت صحيفة معاريف العبرية، أن هناك مظاهرات تجري، في الوقت الراهن، في نحو 150 موقعا في جميع أنحاء إسرائيل، ضد زعيم المعارضة بنيامين نتنياهو، للمطالبة بعدم عودته للحكم.
من جانبها، حذر جهاز الشاباك الاسرائيلي، حركة “حماس” من “الاستمرار بالتحريض والمحاولة على إشعال الأوضاع في الضفة”.
ووجه رئيس جهاز “الشاباك” رونين بار، تحذيرا إلى رئيس حركة حماس في غزة، يحيى السنوار، من “الاستمرار في التحريض ومحاولة إشعال الأوضاع في الضفة الغربية”، مضيفا: “أنصحه بالتفكير في خطواته”.
من جهته، رد فوزي برهوم، الناطق باسم حركة “حماس”، على رونين بار قائلا: “تهديدات رئيس جهاز الشاباك رونين بار للقائد يحيى السنوار، ليست جديدة، ولا تخيف شعبنا الفلسطيني ولا قيادة المقاومة، وتعكس المأزق السياسي والأمني والعسكري الذي يعاني منه قادة الاحتلال بفعل المعادلات التي فرضتها عليه المقاومة في غزة، و الصمود البطولي والأسطوري لشعبنا ومقاومته المباركة الباسلة المتصاعدة في الضفة الغربية والقدس”.
في حين، أعلنت مصادر فلسطينية أن 30 أسيرا فلسطينيا لدى إسرائيل خاضوا بداية من أمس، إضرابا مفتوحا عن الطعام رفضا لاستمرار اعتقالهم الاداري.
ميدانياً، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، استشهاد شاب فلسطيني واصابة أربعة اخرين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة (نابلس) شمال الضفة الغربية.
وقالت الوزارة في بيان ان “الشاب سائد الكوني استشهد بعد إطلاق النار عليه، من قبل قوات الاحتلال في نابلس والذي يحتجز جثمانه حتى اللحظة”.

You might also like