“البورصة تعاود خسائرها… وقيمتها السوقية تفقد 146 مليون دينار مخاوف المستثمرين في الأسواق المالية من الركود عززت تراجع المؤشر العام بنحو 24.7 نقطة

0 107

كتب – محمود شندي :

أغلقت بورصة الكويت تعاملاتها امس على انخفاض مؤشر السوق العام 24.7 نقطة ليبلغ مستوى 7217 نقطة بنسبة انخفاض بلغت 34 .0 في المئة.
وتم تداول 6 .187 مليون سهم عبر 11954 صفقة نقدية بقيمة 8 .56 مليون دينار (نحو 185 مليون دولار)، وذلك نتيجة الضغوط البيعية القوية على معظم الاسهم .
وانخفض مؤشر السوق الرئيسي 4 .26 نقطة ليبلغ مستوى 76 .5595 نقطة بنسبة انخفاض بلغت 47 .0 في المئة عبر تداول 6 .98 مليون سهم من خلال 4956 صفقة نقدية بقيمة 7 .12 مليون دينار (نحو 3ر41 مليون دولار).
وتراجعت القيمة السوقية للبورصة 146 مليون دينار لتبلغ نحو 42.867 مليار دينار مقابل 43.013 مليارخلال الجلسة السابقة، كما انخفض مؤشر السوق الأول
53 .24 نقطة ليبلغ مستوى 24ر8005 بنسبة انخفاض بلغت 31ر0 في المئة عبر تداول 9ر88 مليون سهم في 6998 صفقة بقيمة 44 مليون دينار (نحو 3ر143 مليون دولار).
في موازاة ذلك انخفض مؤشر (رئيسي 50) 86ر12 نقطة ليبلغ مستوى 18ر5808 نقطة بنسبة انخفاض بلغت 22ر0 في المئة عبر تداول 6ر91 مليون سهم من خلال 4182 صفقة نقدية بقيمة 6ر11 مليون دينار (نحو 8ر37 مليون دولار).
وقال محللون في السوق إن المؤشر العام لبورصة الكويت شهد تراجعا نتيجة الانهيارات التي تشدها الاسواق المالية العالمية في ظل المخاوف من حدوث الركود التضخمي في العالم، وهو ما انعكس سلبا على الأسواق العالمية؛ لاسيما الأمريكية، مشيرين الى أن القلق ساد حيال تشديد السياسة النقدية لمعظم البنوك المـركزية مع ارتفاع أسعار الفائدة لمعالجة أزمة معدلات التضخم المرتفعة وفي ظل الصراع العسكري القائم في شرق أوروبا وتداعيات ذلك على سلاسل التوريد. واكدوا أن لجوء الفيدرالي الأمريكي لرفع أسعار الفائدة بشكل قوي والتوقعات بخطوات مماثلة في العام الحالي أدى إلى ارتفاع مؤشر الخوف لدى المستثمرين وأن يؤدي ذلك إلى تراجع النمو وتأثير ذلك على معدلات الأرباح للشركات التي قد تزيد من فرص حدوث ركود.
وبلغت أحجام التداول الكلية في البورصة 187.66 مليون سهم تقريباً، جاءت من خلال تنفيذ 11.954 ألف صفقة، وحققت سيولة بقيمة 56.81 مليون دينار.
وحقق سهم “بيتك” أنشط سيولة بالبورصة بقيمة 8.57 مليون دينار مُتراجعاً بنسبة 0.62%، تلاه سهم “الكويت الوطني” بقيمة 8.08 مليون دينار مُرتفعاً بنحو 0.39%. وجاء سهم “عربي القابضة” على رأس القائمة الحمراء بانخفاض قدره 9.62%، فيما تصدر سهم “وثاق” القائمة الخضراء مُرتفعاً بواقع 18.45%.
قطاعياً، تراجعت مؤشرات 8 قطاعات بصدارة الصناعة بنحو 0.92%، بينما ارتفع 3 قطاعات يتصدرها الرعاية الصحية بنمو نسبته 1.63%، في حين استقر قطاعا التكنولوجيا والمنافع.
وكانت شركات (وثاق) و(آبار) و(أرزان) و(التقدم) و(م الأعمال) الأكثر ارتفاعا أما شركات (بيتك) و(وطني) و(أجيليتي) و(أهلي متحد) و(زين) فكانت الأكثر تداولا لناحية القيمة.

You might also like