“الفضاء العمراني” في “أفكار” الأردنية

0 40

صدر العدد الجديد من مجلة “أفكار” الثقافية الشهرية، متضمنا ملفّاً عن المكان والفضاء العمراني في الأدب أعده يوسف ضمرة وقدم له قائلاً: “المكان في الأثر الأدبي ليس معزولاً عن العناصر الفنيّة الأخرى من وقائع وشخوص وعلاقات تؤدّي في النهاية إلى إظهار المكان في صورة فنيّة تنقل التجربة”. وأضاف ضمرة: “بمقدار ما تكون العلاقات بين عناصر الأثر الأدبي متلاحمة وضروريّة بعضها للآخر، تكون للمكان قوَّته وقدرته على أن يحفر لنفسه عميقا في وجدان المتلقي ونفسه”.
في هذا الملف، كتب شفيق طه النوباني عن المكان الأردني في القصة القصيرة، وعاين نبيل عبدالكريم حضورَ المكان في الرِّواية الأردنيّة، وتناول مراد الكلالدة المكان ضمن الرؤية المعمارية مقدما قراءة بصرية في “عمّان الجديدة”، ورصدت سونيا النجار واقع الفضاء والمدينة بين حُلم المخطِّطين وجدل الفلاسفة، والتقط محمد أبوعريضة صوراً من جماليات عمّان.
وألقى عامر الصمادي الضوء على تجربة الإعلامي عمر الخطيب، ودرس حمدان العكلة موضوع اللاعنف والسلطة وبُعدهما الأخلاقيّ عند “حنة آرندت”، وكتب سلطان الزغول عن غالب هلسا والرِّواية العربيّة الجديدة.
ونقرأ في العدد الجديد من المجلة الصادرة عن وزارة الثقافة الأردنية، عن الحضارة الأوروبيّة الغربيّة ضمن مشروع حسين جمعة عن الحضارات “فوات ظاهر… أبدي أم عابر؟”، وكذلك “عودة الخليل إِلى شبابه – في أصالة القصيدة العمودية ومعاصرتها”، لنصرالدين شردال.

You might also like