“تجارة ونقل الغرفة” ناقشت تضرُّر مصانع الإنشاء ومواد البناء المحلية بحثت تثبيت أسعار بيع السلع الغذائية

0 26

عقدت لجنة التجارة والنقل المنبثقة عن مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الكويت اجتماعها الثاني للعام الحالي اول من امس برئاسة خالد مشاري الخالد وبحضور أعضاء اللجنة، وذلك لمناقشة عدد من الموضوعات المُدرجة على أجندة أعمالها، كان أبرزها الاطلاع على آخر التطورات بشأن تضرر المصانع الكويتية العاملة في قطاع المواد الإنشائية ومواد البناء من قرار وزارة التجارة والصناعة رقم (1/2021) بشأن إجازة استبدال قيمة المواد الاختيارية ضمن دعم المواد الإنشائية لمواد البناء، وأعربت عن اهتمامها بالاطلاع على الدراسات والمعايير التي تم الاستناد عليها لإصدار هذا القرار، حيث قامت وزارة التجارة والصناعة على أثر ذلك بتشكيل لجنة لدراسة إعادة تنظيم وتحديد المواد الإنشائية المدعومة والتي تضم عددا من الجهات ذات الشأن.
وعلى صعيد آخر، قامت اللجنة بمناقشة الآثار المترتبة على تطبيق القرار الوزاري رقم (67/2020) بشأن تثبيت أسعار بيع كافة أنواع السلع الغذائية في الوقت الحالي والضرر البالغ الذي لحق بالقطاع التجاري جراء ارتفاع التكاليف سواء الداخلية أم الخارجية على السلع المستوردة وبالتالي تسبب بخسائر كبيرة لقطاع التجزئة. وقد أكدت اللجنة على أهمية إيجاد حلول مناسبة لتلافي الاستمرار في تكبد الشركات للخسائر.
والتقت اللجنة بكل من رئيس مجلس إدارة مجلس الكويت للمباني الخضراء خالد خضير المشعان ورئيس فريق مبادرة تطوير نظام النقل العام بدولة الكويت جاسم العوضي، حيث قدم العوضي عرضا تقديميا حول مبادرة “كويت كوميوت”، وهي مبادرة اجتماعية شبابية تطوعية تهدف لتشجيع المواطنين الكويتيين على استخدام وسائل النقل العام بدلا من السيارات الخاصة، وإنشاء شبكة طرق متكاملة وتطوير وسائل النقل العام من خلال تقديم خطة مدروسة للحد من زحام الطرق والمواقف.
وقد أبدت اللجنة اهتماماً كبيراً بمبادرة الفريق والتي تساهم بشكل فعال بتحسين البنية التحتية للبلاد، وأن الغرفة على أتم الاستعداد لتوفير كافة امكانياتها المتاحة لدعم المبادرة، وأكدت على ضرورة التنسيق ومتابعة مثل تلك المبادرات الخاصة بتطوير البنى التحتية التجارية مع كافة الجهات المعنية بالدولة بهدف تذليل المعوقات التي تواجه مختلف القطاعات التجارية.

You might also like