تقرير عباس يضع الظفيري أمام السيناريو الأسوأ "الانضباط" تعاقب ثنائي القادسية الاثنين... و"الحكام" ترفض التنازل

0 44

الأزرق دشن تدريباته لودية فلسطين بحضور 23 لاعباً

استمرار رضا هاني مع المنتخب مرهون بقرار الانضباط

كتب – هاني سلامه:

أصبح مصير أحمد الظفيري نجم القادسية ومنتخبنا الوطني والمرشح لأفضل لاعب في اسيا لعام 2020، على المحك، في ظل اتجاه لجنة الانضباط باتحاد كرة القدم لفرض أقسى العقوبات بحق اللاعب، بعدما اعتدى على الحكم علي عباس في نهائي كأس ولي العهد الأخير.
وأرسلت لجنة الحكام تقارير واقعة التعدي الى لجنة المسابقات التي سترسلها بدورها الى “الانضباط” للفصل في الأمر في موعد أقصاه الاثنين المقبل، علما بان الحكم عباس ذكر في تقريره بانه تعرض لاعتداء صريح من الظفيري على مرتين، الى جانب التفوه ببعض الالفاظ المسيئة، كما أشار الى تعرضه لمحاولة اعتداء من قبل رضا هاني لاعب القادسية باستخدام “قنينة المياه”، بعد نهاية المباراة مباشرة.
وكشفت مصادر من داخل الاتحاد ان تقرير عباس سيضع الظفيري أمام السيناريو الأسوأ، بعدما أكد الحكم تعرضه للتهجم والاعتداء، بصورة متعمدة، من قبل اللاعب، الأمر الذي ظهر بوضوح للعيان عبر البث المباشر للمباراة. وتنص لائحة الانضباط على أن العقوبات المقررة في مثل هذه الحالات، تتدرج من انذار وغرامة مالية بأي مبلغ تحدده اللجنة، مرورا بالايقاف من مباراة واحدة وحتى الشطب من سجلات الاتحاد، على أن يحق للجنة اتخاذ أي من العقوبات المذكورة دون التقيد بالترتيب الوارد في الفقرة “ج”، التي جاءت على النحو التالي: 1.انذار- 2.غرامة- 3.ايقاف- 4.شطب من سجلات الاتحاد.
بدوره، تبنى الشيخ أحمد اليوسف رئيس الاتحاد مبادرة لاحتواء الأمر عبر جلسة ودية تجمع الظفيري مع عباس في مقر الاتحاد، تجنبا لتفاقم الأزمة التي كانت في طريقها للمخافر، خصوصا ان الحكم تعرض لبعض الكدمات في الصدر من جراء الاعتداء. وعلمت “السياسة” ان خيار تنازل الحكم عن حقه أمام لجنة الانضباط لتخفيف العقوبة في حال تقدم اللاعب باعتذار علني، لا يزال مستبعدا، في ظل اصرار لجنة الحكام على تطبيق أقسى العقوبات للحفاظ على هيبة “قضاة الملاعب”.
في سياق متصل، استقرت اللجنة الفنية على استمرار ايقاف الظفيري حتى نهاية الشهر الجاري، ليتأكد بذلك غياب عن رحلة البصرة لملاقاة منتخب العراق وديا 27 الجاري، اضافة لودية فلسطين 18 منه، وذلك في حال عدم فرض عقوبات على اللاعب أو تأجيل حسم ملف من قبل لجنة الانضباط، كما تعتزم “الفنية” استبعاد رضا هاني من المنتخب أيضا في حال تعرضه للايقاف ضمن نفس القضية.
من جهته استهل الازرق تدريباته امس،على ملعب اتحاد الكرة بقيادة المدرب الاسباني اندريس كاراسكو وبحضور 23 لاعبا من اصل 26 وقع عليهم الاختيار اول من امس حيث غاب ثنائي القادسية خالد ابراهيم وطلال فاضل لحصولهم على راحة من الجهازالفني بسبب الاجهاد على ان يلتحقوا بالتدريبات اليوم.

You might also like