جلسة الجناسي… “فضفضة” بلا قوانين الحكومة تتحفَّظ على الطلب وجدول الأعمال

0 184

كتب ـ رائد يوسف وعبدالرحمن الشمري:

وجّه رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم الدعوة لحضور جلسة خاصة في التاسعة من صباح بعد غد الأحد لمناقشة عدد من الاقتراحات بقوانين، المتعلقة ببسط سلطة القضاء على قضايا الجنسية، استنادا إلى طلب قدمه عشرة أعضاء.
وأكد مقدمو الطلب ـ النواب: الصيفي الصيفي ومساعد العارضي ود.عبدالكريم الكندري ود.حسن جوهر وثامر السويط ومحمد المطير ومبارك الحجرف ومرزوق الخليفة وفارس العتيبي وشعيب المويزري ـ أن الاقتراحات بقوانين المزمع نظرها محالة الى اللجنة التشريعية منذ بداية دور الانعقاد الاول ولم تقدم الاخيرة تقريرها عن الموضوعات المحالة حتى تاريخه.
ويشمل جدول أعمال الجلسة تعديل البند (خامساً) من المادة الأولى من المرسوم بالقانون رقم 20 لسنة 1981 بإنشاء دائرة في المحكمة الكلية لنظر المنازعات الإدارية، وإضافة فقرة جديدة إلى المادة الثانية من المرسوم بالقانون رقم 23 لسنة 1990 في شأن تنظيم القضاء.
من جهتها، عابت مصادر وزارية على مقدمي الطلب عدم التنسيق المسبق مع الحكومة قبل توجيه الدعوة، متسائلة: كيف نحضر جلسة لا توجد على جدول أعمالها تقارير جاهزة لمناقشتها والتصويت عليها؟
وأضافت: ان وزير العدل جمال الجلاوي المختص بهذا الموضوع لا يزال في الحجر الصحي بسبب إصابته بالفيروس، وهو المعني بالمناقشة وإبداء رأي الحكومة والمجلس الأعلى للقضاء، فكيف يتخذ الأعضاء موقفا دون رأي الحكومة التي تتحفظ ــ من حيث المبدأ ــ على تدخل القضاء في سحب الجناسي؟
وعن حضور الجلسة من عدمه، قالت: إن هذا رهن ما يقرره مجلس الوزراء بهذا الشأن، معربة عن أسفها لاستمرار التخبط والارتجالية في طلب الجلسات وإقحام قوانين وقضايا لم تنته منها اللجان المختصة ومنها لجنة الأولويات.

You might also like