“سيدات” التنس يتفوقن على الرجال

0 21

ذكرت شبكة (ئي.إس.بي.إن) أن نهائي بطولة أميركا المفتوحة للتنس للسيدات بين إيما رادوكانو وليلى فرنانديز جذب عددا من المشاهدين أكبر من نهائي الرجال بين نوفاك ديوكوفيتش ودانييل ميدفيديف.
وقالت الشبكة الأميريكية إن عدد مشاهدي نهائي السيدات يوم السبت الماضي وصل إلى 3.4 مليون مشاهد، بينما جذب نهائي الرجال، الذي شهد تتويج الروسي ميدفيديف بلقبه الكبير الأول، عددا وصل إلى 2.7 مليون مشاهد في اليوم التالي.
ونهائي السيدات هو الأول في البطولات الكبرى في عصر الاحتراف بين لاعبتين غير مصنفتين وبلغ متوسط عدد مشاهديه 2.44 مليون مشاهد، وبزيادة تبلغ 37 بالمئة مقارنة بنهائي 2020 عندما فازت نعومي أوساكا على فيكتوريا أزارينكا.
وبعد يوم واحد من نجاح البريطانية رادوكانو (18 عاما) في أن تصبح أول لاعبة صاعدة من التصفيات تحرز لقبا في البطولات الكبرى، اصطدم ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا في منافسات الرجال بمنافسه ميدفيديف المصنف الثاني في ستاد آرثر آش.
ولو كان اللاعب الصربي فاز باللقب، لأصبح أول رجل في 52 عاما يجمع بين كل ألقاب البطولات الأربع الكبرى خلال عام واحد، إلى جانب أنه كان سينال لقبه 21 في البطولات الكبرى وينفرد بالرقم القياسي على حساب روجر فيدرر ورفائيل نادال.

You might also like