مخاوف الركود الاقتصادي تقفز بالذهب إلى 1926 دولاراً

0 35

سجل الذهب أداء إيجابيا للأسبوع الخامس على التوالي ليغلق عند مستوى 1926 دولارا أمريكيا للأونصة بنهاية تداولات يوم الجمعة الماضي بارتفاع قدره 5 % منذ بداية العام الحالي.
وقال تقرير اقتصادي متخصص صادر عن شركة “دار السبائك” الكويتية إن المخاوف من ركود اقتصادي عالمي وتخفيف حدة ارتفاع الفائدة الأمريكية كان لهما الأثر المباشر في ارتفاع سعر المعدن الأصفر الذي يعد “ملاذا امنا” عند التوترات الاقتصادية.
وتوقع التقرير رفع الفيدرالي الامريكي أسعار الفائدة 25 نقطة أساس في اجتماعه المقبل المزمع عقده مطلع شهر فبراير المقبل .
وذكر أن خفض وتيرة رفع الفائدة يعبر عن تغيير مهم في السياسة المالية للبنك المركزي الأمريكي لافتا إلى أن أسعار الفائدة المنخفضة تزيد جاذبية المعدن الأصفر لأنها تقلل من تكلفة فرصة الاحتفاظ بالمعدن ما يشير إلى انتعاش سعر الذهب .
وأفاد بأن أغلب توقعات المستثمرين تصب في اتجاه انخفاض معدل التضخم في الولايات المتحدة وبالتالي انخفاض سعر الفائدة بنهاية العام الجاري ما يعني زيادة أسعار الذهب على المديين المتوسط والطويل .

You might also like