نمو أرباح “الوطني- مصر” %22.5 إلى 1.28 مليار جنيه في 9 أشهر ارتفاع إيرادات النشاط إلى 3.13 مليار جنيه بنمو .10... وزيادة ودائع العملاء إلى 71.01 مليار

0 326

البحر: نمو الأرباح يؤكد صحة الرهان على الفرص الواعدة بالسوق المصري

البنك من بين أسرع المصارف نمواً وبصمته كبيرة بالسوق المصري

الطيب: البنك يواصل أداءه القوي وتحقيق معدلات نمو مرتفعة بمؤشراته المالية

نسعى لتعزيز موقعنا بقطاع التجزئة المصرفية عبر تقديم خدمات أكثر تطوراً

حقق بنك الكويت الوطني- مصر، أرباحاً صافية قدرها 1.288 مليار جنيه مصري خلال التسعة أشهر الأولى وحتى نهاية سبتمبر 2022 مقابل 1.051 مليار جنيه مصري خلال نفس الفترة من العام الماضي بنمو 22.55 % على أساس سنوي.
وقد ارتفع صافي إيرادات النشاط إلى 3.136 مليار جنيه مصري مقابل 2.448 مليار جنيه مصري خلال الفترة ذاتها من عام 2021 بنسبة نمو بلغت 28.10%، فيما زادت ودائع العملاء لتصل إلى 71.01 مليار جنيه في 30 سبتمبر 2022 مقابل 62.02 مليار جنيه بنهاية عام 2021 بنسبة نمو بلغت 14.50%. فيما نما إجمالي أصول البنك إلى 87.21 مليار جنيه مصري حتى نهاية الربع الثالث من العام الحالي مقابل 77.49 مليار جنيه مصري في نهاية عام 2021 بنسبة نمو بلغت 12.54%، فيما بلغ صافي رصيد القروض والتسهيلات الائتمانية48.27 مليار جنيه حتى نهاية سبتمبر 2022 مقابل 40.72 مليار جنيه ف نهاية عام 2021 بنسبة نمو 18.54% ، هذا وقد نمت حقوق الملكية بنسبة 5.09 % لتصل إلى 10.822 مليار جنيه مصري مقابل 10.298 مليار جنيه مصري بنهاية عام 2021. وتعقيباً على النتائج المالية قالت نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني ورئيس مجلس إدارة بنك الكويت الوطني- مصر شيخة البحر: “يبرهن النمو القوي الذي يحققه الوطني – مصر من جديد على صحة رهان المجموعة منذ أكثر من 15 عاماً على الإمكانات الهائلة والفرص الواعدة في السوق المصري”. وأوضحت البحر أن مصر تشكل أحد الأسواق الرئيسية لنمو أعمال المجموعة حيث أصبح للبنك “أكبر الاستثمارات الكويتية في مصر” بصمة كبيرة داخل القطاع المصرفي المصري لكونه من بين أسرع البنوك نمواً، وهو ما تعكسه المؤشرات المالية التي تؤكد أن البنك على المسار الصحيح نحو مزيد من التوسع وتعزيز الحصة السوقية.
وأشارت البحر إلى التركيز على نقل خبرات المجموعة وخاصة في مجال التحول الرقمي لتعزيز القوة التنافسية لبنك الكويت الوطني – مصر وتحقيق مزيد من التكامل مع المجموعة الأم بما يعزز تنويع مصادر الدخل التي ينتهجها البنك.
وأضافت البحر: “نستهدف في الوطني – مصر تطوير المعاملات المصرفية وتحسين جودتها استجابة لطلب السوق المتزايد إلى جانب الاهتمام بتشجيع القطاع الخاص عبر زيادة محفظة قروض الشركات الصغيرة والمتوسطة إضافة إلى توسيع نطاق عمليات البنك وتنويعها بحيث تغطي المزيد من المناطق الجغرافية والوصول إلى المزيد من العملاء”. من جهته، قال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لبنك الكويت الوطني- مصر ياسر الطيب: “تعكس قوة نتائج الأعمال قدرة نموذج أعمالنا على مواصلة النمو رغم التحديات الاستثنائية محلياً وعالمياً بسبب تداعيات جائحة كورونا والحرب الروسية – الأوكرانية واضطرابات سلاسل الإمداد وأزمات الاستيراد وتغييرات سعر صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه المصري”.
وأشار الطيب إلى أن نمو اعمال الوطني – مصر متوازنة على مستوي كافة أنشطة الأعمال مع الحفاظ على معدلات كفاءة ونسبة مخاطر تتناسب مع تحقيق النمو واستدامة الأعمال على حد سواء، وذلك بفضل السياسة الحكيمة التي ينتهجها البنك ونموذج أعماله المرن القادر على تلبية احتياجات العملاء وتنويع مصادر الدخل. وأضاف الطيب أن أرباح الوطني – مصر تأتي من العمليات الائتمانية مع قطاع الشركات، حيث تضم محفظة البنك
الائتمانية تنوعاً كبيراً في الشركات التي يتعامل معها سواء كانت شركات كبرى أو متوسطة وصغيرة وهو ما يمثل انعكاساً لتنوع الاقتصاد المصري بالإضافة إلى تنامي مساهمة قطاع التجزئة في الأرباح.
وأكد الطيب أن البنك يسعى إلى تعزيز موقعه أكثر في قطاع التجزئة المصرفية خلال الفترة القادمة عبر تقديم خدمات ومنتجات متطورة للأفراد والتي تناسب مختلف شرائح العملاء وترسخ لديهم مفهوم البنك الشامل الذي يفي بكافة متطلباتهم واحتياجاتهم المالية. كما أشار الطيب إلى أن الوطني – مصر يسعى جاهداً إلى دعم ومساندة التوجه العالمي نحو الانتقال إلى اقتصاد منخفض الكربون ودعم كافة المشاريع صديقة البيئة التي تحقق الاستدامة وتعتمد بشكل أكبر على الطاقة المتجددة لتقليص حجم الانبعاث الكربوني.

ياسر الطيب
You might also like