من صراخ البطن إلى صراخ الفكر

الدكتور معراج أحمد معراج الندوي هبط آدم من الجنة إلى الأرض، وكان على رأسه إكليل من شجرة الجنة، ألفى نفسه على قمة جبل في الهند، وراح يتلفت يمينا وشمالا، ودار على عقبيه، ومد بصره إلى الأفق البعيد، فلم يجد إلا الأرض والسماء، وكانت الأرض هادئة، ليس هناك صخب الأسواق، ولا هتاف الناس، سرح طرفه من جانب إلى آخر، فإذا الأرض هي المكان الهادئ، فليس هناك داع ولا مجيب، نظر آدم من القادم إلى الخلف، فليس هناك جليس ولا أنيس. لقد أحس آدم رهبة وتوحشا بالوحدة، وكان بجوار ربه آمنا هانئا، فصار طريدا هائما على وجهه، لا يدري ما يفعل في هذا…

يوم من أيام التاريخ

د.معراج أحمد معراج الندوي إذا تساءلنا ما هو اليوم من أيام التاريخ الذي يستحق من الإنسانية أعظم تقدير واجلال؟ ما هو اليوم، من أيام التاريخ، يعتبر خالدا وخطا فاصلا في أدوار التاريخ؟ ما هو اليوم الذي يعتبر ميلاد العالم الجديد، وفاتحة العهد السعيد، الذي ولدت فيه قوة جديدة لمكافحة الشر وصد الفساد، لتكوين المجتمع الجديد القائم على الإيمان والعمل الصالح والتقوى وخدمة الإنسانية؟ وإذا تساءلنا: ما هو اليوم الذي ولدت فيه الامة العربية ولادة جديدة، بل ولدت للمرة الاولى، وظهرت على مسرح التاريخ للمرة الاولى، واستحقت أن تسمى "الأمة"…

يوم في أرض الحرم

د.معراج أحمد معراج الندوي عندما يدور حديثنا عن أرض الحرم ورسالته وتاريخه، فإنه حديث عن مهد الإسلام وبلد الرسول صلى الله عليه وسلم. بارك الله اليوم الذي سمعت فيه عن مولد الرسول عليه ألف ألف صلاة وسلام، وعن مهد الإسلام وعن مدينته ومهاجره، لقد سمعت في صغري عن الجنة ونعيمها وسمعت بالحنين والاجلال عن أرض الحرم، فنشأت على الحنين إلى الجنة والحجاز المقدس، ثم تقدمت في السن وقرأت سيرة الرسول عليه الصلاة والسلام وتاريخ الإسلام، فتجدد الشوق القديم واشتعل الحنين في الضلوع. غشيتني السحاب من الذكريات القديمة، لم استطع لها دفعا، ولم…

ليذهب العقل إلى الجحيم

د.معراج أحمد معراج الندوي هناك حديث في القلب ليس من الممكن أن يكتب على الورق، فقد عجزت أمامه الأحرف والمعاني، ولا يحدث به لسان، والحروف لا تترجم المشاعر والأحاسيس، والمشاعر والعواطف تكمن في القلب والروح. إن القلب هو مركز المشاعر وبعض السلوكيات، وعلى رأسها الحب، والشعوب والحضارات تحيا بالحب، وكم من ممالك انهارت وغابت عنها الشمس بسبب غياب هذا الحب، وتملك مشاعر البغض والكراهية والحقد، والنفوس التي إن حقدت ماتت فيها الروح، وبالتالي غابت عن الحياة. القلب هو الذي يحرك المشاعر والعواطف، ذات يوم قال العقل للقلب: "كيف لك أن تحب…

الإيكولوجيا الثقافية

د.معراج أحمد معراج الندوي الإيكولوجيا تهتم بدراسة الحياة والعلاقات المتبادلة بين الكائنات الحية وبيئاتهم الطبيعية، حيث تعرف الإيكولوجيا الثقافية بوجود اختلافات جوهرية بين ثقافات ناجمة عن عمليات التكييف الخاصة التي يتفاعل المجتمع بمقتضاها مع بيئته. وإن رؤية الإيكولوجيا الثقافية للإنسان هي في شكبة الحياة التي تتألف من الحقائق الطبيعة والثقافية. هي الدراسة التي توضح تكيف المجتمع مع بيئته، ولا تفترض أن كل ثقافة هي حالة متفردة بذاتها، فالايكولوجيون الثقافيون يدرسون بيئات وثقافات على قدر كبير من الاختلاف، ولا يمكنهم ان يتبنوا…

الاحترام روح المحبة وآفاق النجاح

د.معراج أحمد معراج الندوي الاحترام جزء لا يتجزأ من تكوين أي مجتمع، اذ يضع المجتمع المتقدّم هذا الأمر المهم في أولويات عمله، ولا يقتصر الاحترام على شريعة سماوية، أو ديانة معينة، ولا على سياسة خاصة بدولة ما، إنما هو جزء من أخلاق المجتمع. الاحترام، من الأخلاق الأساسية للإنسان، وهذا هو الذي يميزه عن غيره من المخلوقات الأخرى، فالفرد هو نواة الاحترام ونقطة البداية في هذه المنظومة الواسعة، حيث تطورت هذه الصفة الحميدة وصارت ثقافة في حد ذاتها، فلدى كل إنسان ثقافته وخبراته التي تكونت من تجاربه الممتدة واطلاعه المتواصل، فالتصرفات…

الأنثروبولوجيا الثقافية

د.معراج أحمد معراج الندوي الأنثروبولوجيا الثقافية تهتمّ بدراسة الثقافة الإنسانية، وتعنى بدراسة أساليب حياة الإنسان وسلوكه النابع من ثقافته، وهو العلم الذي يدرس الإنسان من حيث هو عضو في مجتمع لديه ثقافة معيّنة، لأن الإنسان يمارس سلوكاً يتوافق مع سلوك الأفراد في المجتمع، ويتحلّى بقيمه وعاداته، ويدين بنظامه، ويتحدّث لغة قومه. تهتمّ الأنثروبولوجيا الثقافية بالتراث والحياة داخل نطاق المجتمع، ويمكن بوساطتها الخوض في جوهر الثقافات المختلفة، ومعرفة كيف تحيا الأمم، وتهدف إلى فهم الظاهرة الثقافية وتحديد عناصرها. كما تهدف إلى…

القدس للمسلمين اليوم أو غداً

د.معراج أحمد معراج الندوي تعرض المسجد الأقصى للظلم، والطغيان، والانتهاكات من الاحتلال الصهيوني، ولا يزال هذا الظلم مستمراً حتى يومنا هذا، فقد تعرض للإحراق، ومحاولات الإغلاق ومنع المصلين من دخوله، والتشديد في دخوله، واستباحة المستوطنين للمسجد الأقصى، والتضييق على أهل القدس، والحفريات التي تجري أسفل المسجد الأقصى، ومخططات بناء الهيكل المزعوم وغير ذلك. إن دولة الاحتلال تسعى جاهدة، وبكل الطرق، الى تغيير الوضع التاريخي القائم في الحرم القدسي الشريف باستهداف ممنهج للأوقاف الإسلامية في القدس وتغيير حالة الـ"ستاتيسكو" في الحرم،…

اللاعنف والإسلام

د.معراج أحمد معراج الندوي تطلب المجتمعات البشرية الأمن والسلام، ونبذ العنف، وتسارع إلى الطرق اللاعنفية منذ بدايتها، مثلما تسرع الطيور إلى أوكارها. وشهد العالم نظريات مختلفة وطرقا متنوعة لتحقيق السلام العالمي، بعد ويلات الحربين العالميتين، الأولى والثانية، من بينها نظرية السلام الديمقراطية، ونظرية السلام من خلال القوة، ونظرية حرية المقايضة، وميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي. إن ما يتميز الإسلام به عن غيره إنه لا يعتبر السلام بالمعنى المحدود البسيط الذي ترنو إليه هذه النظريات المختلفة، وهو تجنب العنف والقتال، أما مبادئ…

العام الهجري والهجرة النبوية

د.معراج أحمد معراج الندوي مع اطلالة شهر المحرم تتمثل أمام العيون ذكريات من الهجرة، تلك الهجرة التاريخة التي تتجمل بها صفحات التاريخ الإسلامي، وتعتبر نقطة تحول للأمتين، العربية والإسلامية، من الضعف إلى القوة، ومن ضغط العوامل والظروف المعادية إلى مراحل الاستقرار والغلبة والانتصار. هناك هجرات عدة قام بها رجال من التاريخ اتباعا لسنة الهجرة التي بدأت بهجرة الرسول عليه ألف ألف صلاة وتسليم، وكانت هجرة رسولنا القدوة مصدرا للعز والسعادة والاتساع، والشمول في العالم كله. سجل التاريخ الإسلامي في أدوراه المختلفة نماذج رائعة لهذه…