هذا حكومة بكبرها! بقايا خيال

يوسف عبدالكريم الزنكوي في الدول النامية، والدول ذات النظام الديكتاتوري، تجد شعوباً تهاب الحكومة، وتخاف التحرش بالنظام أو بقوانين النظام، إلا في الكويت، التي نعرف عنها أنها ديمقراطية النشأة، وتعمل بالدستور وبنظام الفصل بين السلطات لتطبيق مبادئ الديمقراطية، نجد فيها قوانين غريبة شرعت في غفلة من الدستور، لتعكس واقعاً غريباً ومتناقضاً مع ما ينادي به الدستور، ومنها تلك القوانين التي شرعت خلال السنوات الأخيرة لتقف ضد حرية التعبير والفكر وضد حرية الرأي، لدرجة أن عضو مجلس الأمة الذي انتخبناه لكي يرسخ مبادئ حرية الرأي والتعبير،…

برنامج انتخابي ولا مرافعة؟ بقايا خيال

يوسف عبدالكريم الزنكوي أرجو من بعض المرشحين، وخصوصاً المحامين، أو القانونيين منهم، الانسحاب من السباق الانتخابي بدلاً من مواجهة الفشل الذريع إذا ما انتهت عملية الاقتراع وظهور نتائج الانتخابات. هذا البعض من المحامين يعتقد أن كل قضايا البلد تصب عنده في مكتبه القانوني، ولا أحد غيره يعرف أسرارها، وأن مشكلات الناس مسجلة في حافظة المستندات التي يقدمها للقاضي في كل جلسة محاكمة يحضرها.ويظن أيضاً كأن قضايا البشر وهمومهم محصورة في قضايا الأحوال الشخصية، أو في حقوق المرأة فقط، فيتحدث للمشاهدين، أو القراء عبر وسائل الإعلام المتاحة،…

لسنا ضد المستشارين الوافدين… لكن؟ بقايا خيال

يوسف عبدالكريم الزنكوي yousufzinkawi@hotmail.com أرجو من القارئ الكريم -كويتياً كان أم وافداً- أن يعرف أننا لسنا ضد أي مستشار وافد يعيش بيننا، لأنه وببساطة شديدة، لو لم نكن بحاجة ماسة إليه لما قدم إلى الكويت، وأنا هنا أتحدث عن أصحاب الشهادات والتخصصات النادرة والضرورية. كما أرجو أن يعرف هذا القارئ العزيز أنني عندما أتحدث عن الوافدين، فأنا لا أقصد جنسية بعينها، ولا أقصد المصريين تحديداً، "اللي البعض من جهلائهم لاعن خيرنا، ومطلع ديننا بوسائل التواصل الاجتماعي، وفوق هذا وذاك، هم أنفسهم صايرين حساسين إلى أبعد…

بتوجيهات من فوق! بقايا خيال

يوسف عبدالكريم الزنكوي خلال اللقاءات، الصحافية والتلفزيونية، التي تجرى مع بعض مسؤولي الحكومة، كثيراً ما نسمع من هؤلاء المسؤولين عبارات مثل: "بتوجيهات عليا من سيدي معالي الوزير، وبتعليمات من سيدي سعادة وكيل الوزارة، وبأوامر من سيدي سعادة وكيل الوزارة المساعد". مثل هذه التصريحات المفضوحة بالمجاملات الممجوجة، توحي للسامع وكأن المتحدث لا يستطيع أن ينجز أي شيء من المهمات المنوطة به، إلا إذا صدرت إليه أوامر من مسؤوله المباشر، كالوكيل المساعد، الذي بدوره لا يمكن أن يقدم على اتخاذ أي قرار إلا بتعليمات من الوكيل، الذي لا يمكن أن…

واعيباه “خذ من جيبه… وطقه”؟ بقايا خيال

يوسف عبدالكريم الزنكوي في يوم الاثنين الموافق 16 مارس الماضي أقر مجلس الوزراء إنشاء صندوق موقت لدى الأمانة العامة للمجلس لتلقي المساهمات النقدية المقدمة من مختلف المؤسسات والشركات والأفراد لدعم جهود الحكومة في مواجهة انتشار فيروس "كورونا" المستجد. في ذلك اليوم لم تكن الدولة، أو حكومتها، قد أعلنت إفلاسها بعد، لكي تمد يدها نحو القطاع الخاص، من مؤسسات وأفراد، والدليل أن الدولة تواصل إنفاقها المعتاد، المتسم في بعض جوانبه بالهدر تارة، والبذخ تارة أخرى حتى يومنا هذا. ومنذ ذلك اليوم تحديداً، أي قبل أربعة أشهر فقط، وإلى يومنا…

أشباه كويتيين… “طفشوا” كويتيين! بقايا خيال

يوسف عبدالكريم الزنكوي خلال السنوات السبعين الماضية، أي من أول خمسينات القرن الماضي حتى يومنا هذا، وهي حقبة الكويت الحديثة، شهدت بلادنا نمواً متسارعاً في كل المجالات، وازداد عدد السكان بشكل غريب ومستهجن في الوقت نفسه، إلى نحو الأربعة ملايين ونصف المليون نسمة، بعد أن كان 250 ألف نسمة فقط. كما توسعت الكويت أفقياً من حيث عدد المناطق، فتطلب التوسع العمراني والازدياد الديموغرافي تطويراً في البنية التحتية، طرقاً ومدارس ومستشفيات وغيرها من المؤسسات الخدمية، لتلبية متطلبات الدولة الحديثة. ورغم إنفاق التريليونات من الدنانير خلال…

الجنسية وأولاد الكويتية بقايا خيال

يوسف عبدالكريم الزنكوي معظم دساتير الدول العربية عموماً، ودول مجلس التعاون الخليجي خصوصاً، نصت في بعض موادها على ضمانات دستورية تمنع التمييز بين مواطنيها، سواء أكان التمييز بسبب الجنس أو الأصل أو اللغة أو الدين أو العقيدة، كما نصت على تساويهم في الكرامة الانسانية وفي الحقوق والواجبات العامة. ورغم أن مواد دستور دولة الكويت تحديداً استخدمت كلمة المواطنين أو الناس، دون الإشارة إلى الجنس، رجلاً كان المقصود أو امرأة، إلا أننا نستشعر نقصاً ملحوظاً في حقوق المرأة الاجتماعية، خاصة عندما تتزوج من غير المنتمين لجنسية بلدها، حينها…

كويتيون… “عيال البطة السودة”! بقايا خيال

يوسف عبدالكريم الزنكوي منذ أكثر من 15 سنة مضت وأعضاء مجلس الأمة يستميتون لتجنيس ألفي شخص من فئة "البدون"، ولا أدري ما الحكمة من وراء اختيار هذا العدد، بدلاً من اختيار أصحاب الاختصاصات المطلوبة في سوق العمل والخبرات المهنية العريقة، بغض النظر عن كون الحاصل على الجنسية الكويتية من فئة البدون أو أن أحد أبويه يحمل الجنسية الكويتية أم لا؟ ورغم ذلك لا ينظر المشرعون بعين العطف في أمر أبناء الكويتية التي تحمل الجنسية بالتأسيس وطبقاً للمادة الأولى من قانون الجنسية، ولا ينظرون بعين التحليل إلى الأموال الطائلة التي أنفقتها الدولة…

عودة الفريق عبدالفتاح “كحيلان” العلي مستشاراً بقايا خيال

يوسف عبدالكريم الزنكوي yousufzinkawi@hotmail.com من المستحسن، اجتماعياً وأمنياً وسياسياً، أن يتعامل وزير الداخلية السيد أنس الصالح مع الشعب بشكل مباشر، عبر وسائل التواصل الاجتماعي ليطلعهم شخصياً على المستجدات الأمنية، وليطلع بنفسه على هموم المواطنين ومشاكلهم المتعلقة بجهاز الداخلية، وتلقي مقترحاتهم، ليكون بعدها تطبيق القوانين والقرارات بسلاسة ومرونة. هذه العلاقة الإعلامية الجميلة بين قمة الهرم الأمني من جهة، وعامة الناس من جهة أخرى، نتج عنها أثر بالغ في قيام وزارة الداخلية بعملها على خير وجه خلال الأزمة الحالية وما…

ليس من “الإخوان”… ولكن

يوسف عبدالكريم الزنكوي اسمعوا... وعوا... أيها الكويتيون. من يقف ضد إجراءات معالي وزير المالية الأخ العزيز براك علي الشيتان، الذي يقف وحيداً من موقعه الوزاري، في وجه تسونامي الفساد في الكويت، فهو إما أنه يجهل حقيقة وخلفية القرارات الأخيرة التي اتخذها هذا الرجل، أو أنه مغرر به بعد تزويده بمعلومات مغلوطة حول تلك القرارات، أو أنه هو نفسه فاسد وله مصلحة خاصة من وراء هذا الفساد الذي يضر بالوطن، أو كل هذه الأسباب مجتمعة. أنا أعرف وزير المالية براك الشيتان "بوعلي" معرفة شخصية ولكنها سطحية، وذلك عندما شاء الله للظروف أن أجلس…