Browsing Category

Headlines

“الحظر الكلي”… قاب قوسين الوضع "حرج جداً" وقدرة المستشفيات وغرف العناية المُركزة تلامس الخط الأحمر

"الداخلية" فشلت في الوفاء بتعهُّداتها بتشديد إجراءات الرقابة والمتابعة للتدابير الصحية الوقائية الاحتفالات انتقلت إلى الشاليهات والمزارع... والجهراء والأحمدي الأكثر تجاوزاً البلدية شبه غائبة... والمراكز التجارية اكتظت بروادها دون مراعاة للتدابير كتب ـ خالد الهاجري: على قاعدة "لابدَّ مما ليس منه بدٌّ"... ورغم المحاولات المُستميتة التي بُذلت على مدى الأيام القليلة الماضية للاستبدال به إجراءاتٌ أخرى، عاد "حظر التجول" الى الطاولة مجدداً، لاسيما مع تصاعد منحنى الاصابات والوفيات واشغال العناية المركزة، إذ أعلنت وزارة…

التاريخ مدرسة… استفيدوا من عِبَرِهِ أيها الحكام

كتب ـ أحمد الجارالله: تمرُّ الدولُ كل بضعة عقود بفترة ضعف نتيجة تراخي قبضة الحكم وعدم فرض القانون، والميل إلى الدّعة؛ بفضل بحبوحة موقتة تعيشها، وغياب الرقابة والمحاسبة فيستشري الفساد، ويكثر المُرتشون، ويستبدُّ اليأسُ بالناس، إلا أن الأمل يظل معقوداً على قيادة رائدة تُحرِّك المياه الراكدة وتعالج الأمراض التي تفتك بجسد الدولة. هذا ما شهدته فرنسا في القرن السابع عشر مع لويس الرابع عشر، الذي تُوِّج على العرش وله من العمر خمس سنوات، فتكفل الوزير الأول مازاران والملكة آن بتربيته، فأحسنا تعليمه وزوّداه بشتى أنواع المعارف، حتى…

بارقة أمل لإقرار “الدين العام” اللجنة المالية أكدت في مسودة تقريرها أنه أفضل من تسييل الأصول والسحب من "الأجيال"

الظروف المالية والعالمية مواتية ومناسبة للاقتراض مع التزام الشفافية والوضوح إقرار مشروع قانون الصكوك بأسرع وقت ليتسنى استخدامه في تمويل المشاريع الحكومية المسودة توصي بـ"البديل الستراتيجي للرواتب" لعلاج الاختلالات وبإعادة توزيع الدعوم كتب ـ رائد يوسف وعبد الرحمن الشمري: بينما تتصاعدُ حدَّة الانتقادات النيابية لمشروع الحكومة في شأن السحب من احتياطي الأجيال القادمة، أنعشت لجنة الشؤون المالية والاقتصادية في المجلس الآمال بإمكانية إقرار قانون الدين العام الذي كان ولايزال محل جدل بين السلطتين، إذ خلصت مسودة تقرير…

الرعونة أعيت مَنْ يُداويها يا سمو الأمير الكويت بين ناريْن… اعقلها وتوكل

كتب ـ أحمد الجارالله: الكويتيون بين ناريْن، حكومة تتخبَّط، ولا تعرف كيف تُداوي الجراح التي تسبَّبت بها للبلاد، ومجلس أمة لا يحلُّ مشكلة ويرفض تقديم الحل، فيما المواطن يرزح تحت أعباء كبيرة، وتتقاذفه الهواجس حيال مصيره، مالياً ومعيشياً، ولذلك لم يبقَ أمام الجميع إلا ولي الأمر يتوجهون إليه كي يخرجهم من نفق أزمة يبدو أنها ستطول مادامت السلطة التنفيذية كل ما "تبغي تكحلها عمتها"، وقرينتها التشريعية ترفض إقرار قانون الدَّيْن العام، ولا توافق على السحب من صندوق الأجيال القادمة، ولا قدمت أي مقترحات تنقذ البلاد، بل تزيد من تصعيد…

إغلاق يُلامس الحظر… "تسكير" المنافذ الحدودية البرية والبحرية اعتباراً من الغد وحتى 20 مارس المقبل

* منع التواجد داخل صالات المطاعم والمقاهي والاكتفاء بالطلبات الخارجية وخدمات التوصيل * تحديد عدد العاملين في مقار العمل الحكومية بما لا يتجاوز 30 % وفي الخاص 50 % كتب ـ خالد الهاجري: اختارت الحكومة "الطريق الثالث" في التعامل مع تصاعد مُعدَّلات الإصابة والوفيات الناجمة عن جائحة "كورونا"، وعلى قاعدة: "ما لا يُدرك كله لا يُترك جُلُّه"، ارتأت اللجوء إلى حزمة من الخيارات التي تحدُّ من انتشار وتمدد الجائحة من دون الوصول الى حد حظر التجول بالنظر الى آثاره وتداعياته الاقتصادية السلبية؛ إذ أقرَّ المجلس سلسلة من الإجراءات…

ضغوط نيابية لفرملة “حظر التجول” التخبُّط الحكومي يفتح شهيّة النواب للتدخل ويضع جدوى التدابير الصحية على المحك

قرار "الحَجْر المُؤسسي للقادمين" لم يُراعِ القدرة الاستيعابية للفنادق التي لا تزيد عن 7 آلاف غرفة السفارة البريطانية: قرار الدخول يخصُّ الكويت وسنبحث مشكلة رعايانا مع الحكومة الشاهين لوزير الصحة: هل "الحجر الفندقي" مُسبَّبٌ صحياً أم أنه اتباع لأصحاب الفنادق؟! كتب ـ خالد الهاجري ورائد يوسف وعبد الرحمن الشمري: لم يَحُلْ تعليقُ انعقاد جلسات المجلس دون استمرار التَّدخلات والضغوط النيابية والزَّحف على صلاحيات السلطة التنفيذية، التي كان آخر ثمارها تراجع إدارة الطيران المدني عن قرار السماح بدخول القادمين بشرط الالتزام…

الكويت بحاجة إلى رجال عضلاتهم في زنودهم وليس بكروشهم

كتب ـ أحمد الجارالله: "تخفيضُ التَّصنيف الائتماني للكويت، وإرباك قدرة الدولة على إدارة التدفقات النقدية، وارتفاع العقود الآجلة للدينار الكويتي أمام الدولار بحوالي 300 نقطة، وانخفاض أسعار سندات الكويت المُستحقة عام 2022 بحوالي 1%، كلها مؤشرات سلبية وجريمة بحق الوطن بسبب الفشل في إقرار قانون الدَّيْن العام". سمو رئيس مجلس الوزراء، وكل من يعنيه الأمر في الكويت، النص أعلاه تغريدة للدكتور حمد المروزق، وهو رئيس مجلس إدارة أحد البنوك الكويتية التي تمتلك الدولة 50 في المئة من أسهمه، والمضمون مؤشر خطر، يوجب العمل السريع لتلافي…

هل عاد قوم يأجوج ومأجوج من جديد ليُفسدوا في الأرض؟

كتب ـ أحمد الجارالله: هل استنفدت الديمقراطية الكويتية ذاتها، ووصلت إلى مرحلة تعاني فيها من أمراض شيخوخة مبكرة، أم لايزال هناك متسعٌ لإصلاح ما أفسده الفهم الخاطئ لهذا النوع من الأنظمة التي ترتقي بالأمم، ولا تجرها إلى الخراب والانحدار؟ هذا السؤال برسم كلِّ المسؤولين الذين لم يُدركوا بعد أن الأزمة التي تمرُّ بها البلاد تكلفها ثمناً باهظاً جداً، ومع كل يوم تكبر الخسارة، فيما رفع سقف الخطاب والاستمرار بالتأزيم يؤديان إلى الانتحار. لا شكَّ أننا جميعاً نعرف الأسباب الحقيقية لاختيار الكويت نظاماً ديمقراطياً، الأمة فيه مصدر…

حكومة البطة العرجاء و”مجلس العفو الشامل”

كتب ـ أحمد الجارالله: اللهمَّ لا اعتراض على حُكمك وقَدَرك، ولك الحمدُ على كلِّ حال. اللهم إنا لا نسألك ردَّ القضاء، ولكن نسألك اللُّطف فيه. لا بدَّ لكلِّ كويتيٍّ أن يتوجه بهذا الدعاء إلى العلي القدير، بعد متابعته جلسة مجلس الأمة، أول من أمس، التي أعلن فيها وزير الصحة أن فيروس "كورونا" مستمرٌّ معنا إلى يوم القيامة، وهو ما أثار مخاوف الجميع، إذ رغم تشديده على التحصين عبر اللقاح، فهو أثار الهلع بين الناس الذين كانوا، ومازالوا ينتظرون بارقة أمل من سلطة تنفيذية مُستقيلة، فيما يبدو أنها غير مستعجلة في معالجة أزمات البلاد. أما…

باقٍ … ليوم القيامة الحكومة تُحذِّر من تفاقم خطر "كورونا" وتُمهِّد للإغلاق

الغانم: المشكلة أن الخير يخص والشر يعم وهذا حال الحكومة التي عاقبت الملتزم بخطأ غير الملتزم الخالد: المؤشرات تتطلب الوقوف أمامها والتعامل معها وإلا فإن الوضع سيكون صعباً وزير الصحة: ندرك أن الإجراءات مشددة وقد نضطر إلى اتخاذ تدابير أكثر تشدداً السعيد: المسح الميداني أثبت أنَّ 3 % من المصابين وافدون و97 % مواطنون كتب ـ رائد يوسف وعبد الرحمن الشمري: للمرة المليون... قرعت الحكومة الجرس للتحذير من مغبة التساهل مع الاشتراطات الوقائية في ظل القفز السريع لمعدلات الإصابات والوفيات، مشيرة -خلال الجلسة الخاصة التي…