البدر: إبداع استثنائي وعمل متميز لـ”المرأة الدولية” "المجموعة" اختتمت موسمها الثقافي

0 57

اختتمت مجموعة المرأة الدولية في الكويت عبر المنصة الافتراضية موسمها الثقافي والاجتماعي للعام 2021- 2022″ بفعالية تحت شعار “الشعور بالسعادة والسكينة والطمأنينة”، وذلك بمشاركة عضوات مجلس الادارة وعضوات المجموعة وعقيلات السفراء المعتمدين لدى الكويت.
وفي البداية، ألقت رئيسة المجموعة حرم السفير الباكستاني لدى الكويت امبرين مصطفى كلمة توديعية بمناسبة انتهاء فترة رئاستها لهذا العام وتسليم المهام والريادة العام المقبل لخليفتها حرم السفير الايطالي كريستيانا توركيتي بالدوتشي.
وتوجهت مصطفى بالشكر والامتنان للرئيسة الفخرية للمجموعة حرم وزير الخارجية الشيخة هنوف البدر لحضورها وتواجدها خلال الحفل الوداعي الذي أقيم لها، مثنية على جهود ودعم وإسهام الشيخة هنوف لإنجاح فعاليات هذا الموسم واثناء المرحلة الصعبة لجائحة كوفيد- 19.
وخلال الحفل، أشادت الشيخة هنوف البدر بالإبداع الاستثنائي والمرونة والعمل الجاد والمتميز لمجلس إدارة المجموعة الدولية بالكويت.
من جانبها، نوهت مصطفى الى أن المجموعة كانت الوحيدة التي استمرت في عقد وتنظيم برامج شهرية متميزة وذات جوهر للعضوات على مدار العام، وكان هذا بجهود المجلس واستمرار عطائهم وبذل جهودهم لتحقيق الهدف من هذه الفعاليات. وذكرت مصطفى أنه اقيم حفل تكريم مسبق لتقديم شهادات تقديرية ودروع للرعاة الذين واكبوا ودعموا لجنة المرأة الدولية خلال هذا الموسم.
عقب ذلك، أدارت منسقة العلاقات العامة للمجموعة ليلى بولس ما تبقى من البرامج، حيث تم تقديم محاضرة من خلال بث افتراضي مباشر من هولندا لعضوة مجلس الإدارة السابقة والمدربة والمحللة للتدريب على نمط الحياة كساندرا سبايكر.
وذكرت سبايكر خلال المحاضرة أنها عادت لهولندا بعد سنوات عديدة عاشتها فى الكويت، وأن هذه الفترة التي اقامت فيها هناك تعلمت الكثيرعن نمط الحياة فيها، وعلى هذا أرتأت أن تقدم مواضيع تهم الجميع والتي قد تساعدهم في حياتهم اليومية ومن ضمنها نظام التغذية، النشاط الرياضي، والتعامل مع الضغوط النفسية، الطاقة، والشعور بالسعادة.
واضافت أن السعادة ليست الهدف الذي يجب الوصول اليه في نهاية المطاف بل بالأحرى الاهتمام بالأشياء الصغيرة اليومية التي تحقق الأمال في الحياة.
كما نظمت فقرة اخرى تضمنت عدة مسابقات متنوعة وطرح مسابقة أسئلة وأجوبة ثقافية ممتعة وتم اختيار الفائزات وتوزيع الجوائز عليهن.
ولاستكمال نمط السعادة، قدمت مدربة اللياقة البدنية والمدربة الشخصية نورا النجدي للعضوات كيفية القيام بتمارين الاسترخاء لتخفيف التوتراليومي، وتمارين التمدد لزيادة مرونة الجسم والعضلات والقدرة على الحركة، قامت عضوات مجلس الأدارة بتجميع صور لكل منهن مع تعليق مميز حول “ماذا تعني السعادة بالنسبة لهن”.
واختتمت الفعالية بتقديم أطيب التمنيات للعضوات بعطلة صيفية آمنة، صحية وسعيدة، على أمل اللقاء مجددا في شهر سبتمبر المقبل. والى عام آخر مثمر وبرامج شيقة تسعد الجميع.

You might also like