“الدستورية العليا” تعتمد 3 مرشحين لانتخابات الرئاسة السورية "أنقذوا الأطفال" حذَّرت من ارتفاع مقلق لحالات الانتحار في الشهور الأخيرة

0 62

دمشق – وكالات: اعلنت المحكمة الدستورية العليا، أمس، اسماء المرشحين لخوض انتخابات الرياسة السورية، وهم بشار الاسد، وعبدالله سلوم عبدالله، ومحمود احمد مرعي، مشيرة إلى رفض باقي الطلبات لعدم استيفائها الشروط الدستورية والقانونية.
وقال رئيس المحكمة الدستورية العليا محمد اللحام، في موتمر صحافي، إن “المحكمة درست طلبات المتقدمين التي بلغ عددها 51 طلباً واتخذت قراراً في كل منها، رفضاً او تاكيداً، وقررت بعد فتح صندوق تاييدات الاعضاء قبول طلبات الاسد، وعبدالله، ومرعي”.
واشار، الى ان القرار يعد اولياً وغير نهائي، اذ يحق لمتقدمي طلبات الترشح الاعتراض على القرار، ليصدر فيما بعد بشكل مبرم.
وأضاف، إنه “يحق لمن رفضت طلبات ترشحهم التظلم أمام المحكمة خلال ثلاثة أيام اعتباراً من اليوم الثلاثاء”.
وكانت سلطات النظام السوري قد أغلقت باب الترشح للانتخابات الرئاسية، في وقت سابق، وتم تقديم 51 طلبا للترشح، من بينها سبعة طلبات لسيدات سوريات.
يشار إلى أنه بحسب القانون الانتخابي المعمول به في سورية، يتوجب على كل مرشح أن ينال تأييداً خطياً لترشيحه، من قبل 35 عضواً في مجلس الشعب. وإذا جرت الانتخابات، فإنها ستكون الثانية منذ أن غرقت سورية في الحرب بعد موجة من الاحتجاجات في العام 2011، في حين لا يواجه الأسد منافسة حقيقية في الانتخابات الجديدة.
من ناحية ثانية، سجلت منظمة “أنقذوا الأطفال”، ارتفاعاً في عدد الأطفال الذين حاولوا الانتحار أو انتحروا فعلا في شمال غرب سورية، بمعدل طفل من كل خمس حالات مسجلة من دون سن الـ 18، محذرة من أن حالات الانتحار قفزت بنسبة 90 في المئة في نهاية العام الماضي، ومشيرة لتسجيل 246 حالة انتحار و1748 محاولة في الأشهر الثلاثة الأخيرة من العام 2020.

You might also like