القضية الفلسطينية في العدد الجديد من “الكلمة”

0 32

يهتم العدد الجديد من مجلة “الكلمة”، لشهر يونيو 2021 بثلاثة محاور: أولها بطبيعة الحال ما شهدته الساحة الفلسطينية في الشهر الماضي من أحداث ساهمت في عودة القضية إلى واجهة الاهتمام، ليس في عالمنا العربي وحده، وإنما في العالم الواسع الذي بدأ يزيح عن وعيه أكاذيب دولة الاستيطان الصهيوني، وما فرضته على العالم من رواية مزوّرة للتاريخ، ويكتشف حقيقتها كدولة استعمار استيطاني تمارس سياسات العزل العنصري والتطهير العرقي بأبشع أشكاله.
وقد استأثر هذا المحور بعدد من المقالات الكاشفة عن تلك التحولات، مثل دراسة خيري الذهبي عن تاريخ الاستيطان الغربي في الشرق، التي تشير إلى حتمية فناء هذا الكيان الاستيطاني البغيض، وهو ما ترجع أصداؤه لكتاب أحد باحثي الكيان الصهيوني يؤكد فيه أنه لا مستقبل لهذا المشروع العنصري، وصولا إلى يوميات جبرتي القضية الفلسطينية، مصطفى يوسف اللداوي، الذي أخذ على عاتقه تأريخ ما يدور على ساحتها بشكل شبه يومي.
أما المحور الثاني فهو محور الاستعدادات، وإرهاف الذاكرة، وإعادة تمحيص القيم التي يتعزز بها العقل النقدي، وفيه يستعيد نبيه القاسم ذكرى الكاتب الفلسطيني إميل حبيبي بمناسبة مرور ربع قرن على رحيله.

You might also like