علامات على الجلد تُنذر بفشل الكبد

0 47

لندن ـ وكالات: في المراحل المبكرة من الاصابة بتليّف الكبد، تظهر القليل من اعراض المرض، ولكن مع تقدم الحالة تصبح الأعراض أكثر حدة ومرئية في الجسم، لاسيما على الجلد الذي تبدو عليه علامات الفشل الكبدي.
ويعد تشمّع الكبد أو “تليّف الكبد” حالة تدريجية يقع فيها استبدال الأنسجة السليمة للكبد بنسيج ندبي غير وظيفي.
ويشير الأطباء إلى أن الأسباب الأكثر شيوعا لتليف الكبد هي تعاطي الكحوليات بكثرة وعدوى التهاب الكبد الوبائي “سي”، فضلا عن تضرر الكبد من سوء استخدام العقاقير مثل المنشطات والمواد الأفيونية.
ويسبب تراكم السموم التي من المفترض أن يقوم الكبد بترشيحها من الدم حكة وتهيجا.
وينتج اليرقان عن أحد هذه السموم، البيليروبين، الذي يجعل البشرة والعين صفراء مع تراكمها.
ومن الأعراض الأخرى التي تظهر على الجلد، الاستسقاء، وهي رواسب السوائل التي تتسرب من مجرى الدم وتتجمع في الساقين والبطن.
وهذا يمكن أن يسبب عدم الراحة عند الحركة واكتساب الوزن من زيادة كمية السوائل، وفي بعض الحالات، قد تفقد الوزن بدلا من ذلك. وإذا لم يتم العلاج مبكرا ، فقد يكون لذلك عواقب وخيمة.

You might also like