عمومية “ميزان” توزع 18 % أرباحاً نقدية و2 % أسهم خزينة الوزان: ستراتيجيتنا المتنوعة عززت سرعة التأقلم مع تقلبات "الجائحة"

0 39

عقدت شركة ميزان القابضة اجتماع جمعيتها العامة العادية العشرين، حيث وافق مساهمو الشركة فيه على توصية مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية للمساهمين عن عام 2020 بواقع 18% من القيمة الاسمية للسهم( 18 فلساً للسهم الواحد بإجمالي قيمة التوزيعات النقدية 50% من الأرباح المسجلة، وتوزيع أسهم خزينة بنسبة 2% (سهمان لكل 100 سهم يملكها المساهم).
كما وافق المساهمون على اقتراح مجلس الإدارة بشأن منح مكافأة الأعضاء عن العام 2020 مبلغاً إجمالياً قدره 100.000 ديناروعدم الاستقطاع إلى الاحتياطي الإجباري والاحتياطي الاختياري نظراً لتجاوزهما نصف رأس مال الشركة المصدر. كما تمت الموافقة على تفويض مجلس الإدارة بشراء أو بيع أو التصرف بأسهم الشركة بما لا يجاوز 10% من عدد أسهمها وذلك وفقاً للضوابط والشروط التي ينص عليها القانون واللوائح وقرارات وتعليمات الجهات الرقابية على أن يستمر هذا التفويض سارياً لمدة ثمانية عشر شهراً اعتباراً من تاريخ صدوره. وقال نائب رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لشركة ميزان القابضة محمد جاسم الوزان: “أن عام 2020 كان عاماً مليئاً بتحديات وصعوبات غير مسبوقة، وحالة من عدم اليقين سادت الأسواق الاقليمية والعالمية، إلا أن ميزان نجحت في مواجهة هذه الصعوبات والتذبذبات وذلك بفضل ستراتيجيتنا ونموذج أعمالنا القائم على التنوع، وتبرهن نتائجنا في 2020 على مرونة أعمالنا وتنويعها وقدرة المجموعة على التأقلم سريعاً مع التقلبات التي سبّبتها جائحة كورونا.
وأضاف: “وبما أنّ خطط الشركة مبنية على تنويع مصادر الدخل وتعزيز موقفها على المستويين المحلي والإقليمي، فقد استمرت ميزان بالاستثمار في قدراتها وطاقاتها الصناعية والإنتاجية والتخزينية والتوزيعية لرفعة شأنها وتنويع الإيرادات ورفع الإنتاجية والكفاءة التشغيلية فضلاً عن الاستثمار في تطوير العلامات التجارية المملوكة للشركة.
واكد الوزان لقد حقّقت مجموعة ميزان القابضة خلال عام 2020 إنجازاتٍ عدة كان أبرزها التحسّن الملحوظ في الأداء التشغيلي مدفوعاً بتنوع محفظة المنتجات والنمو غير العضوي عبر استحواذات سابقة إضافةً إلى فرص اقتناص فرضتها جائحة كورونا وقد شهدت الشركة نمواً مرتفعاً في وحدات الأعمال الأساسية المدفوعة من المستهلكين. فقد حقّقت الشركة ربحاً خاصاً بمساهمي الشركة الأم بقيمة 10.9 مليون دينار بإرتفاع قدره 93.9% مقارنة بالسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2019 والذي بلغ مبلغاً قدره 5.6 مليون دينار، وذلك نتيجةً لنمو هامش الربحية ونمو الأرباح من الأنشطة التشغيلية بالإضافة إلى انخفاض تكاليف التمويل.

You might also like