غارات روسية تقتل قياديين بارزين في “النصرة”

0 96

عواصم – وكالات: كثف النظام السوري، والقوات الروسية هجماتهما على معاقل “هيئة تحرير الشام” (جبهة النصرة”، في محافظة إدلب، ما أسفر عن مقتل قياديين بارزين في “النصرة”.
وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس، مقتل المتحدث باسم “الجناح العسكري لهيئة تحرير الشام” أبوخالد الشامي، ومعه “مسؤول التنسيق في الإعلام العسكري أبومصعب”، مشيراً إلى أن القوات الروسية استهدفت سيارة في قرية إبلين بقذيفة مدفعية، عبر طائرة استطلاع.
وأضاف، إن طائرات حربية روسية، شنت، أمس، نحو 12 غارة جوية، استهدفت خلالها محيط الفطيرة والموزرة وكفرعويد بجبل الزاوية، ومحيط سان ومجدليا بريف إدلب الشرقي.
وذكر، أن الغارات أسفرت عن مقتل ثمانية أشخاص على الأقل، بينهم خمسة مقاتلين جراء استهدافهم بصواريخ موجهة.
وفي سياق متصل، واصلت قوات النظام السوري تصعيدها البري المكثف على شمال سورية، لليوم الخامس على التوالي، وتحديداً على القطاع الجنوبي من ريف إدلب.

You might also like