“قانون الضغط الأقصى”… تشريع جمهوري لشرعنة عقوبات إيران

0 80

واشنطن، عواصم – وكالات: كشف الجمهوريون في الكونغرس عما وصفوه بأنه أكبر حزمة من العقوبات ضد إيران في التاريخ، في خطوة تهدف إلى إعاقة ديبلوماسية إدارة الرئيس جو بايدن مع طهران، وإرسال رسالة مفادها بأن المشرعين الجمهوريين لن يوافقوا على رفع العقوبات الاقتصادية المعوقة للنظام الإيراني.
ومن شأن التشريع المسمى “قانون الضغط الأقصى” أن يشرعن رسميا، حملة العقوبات الصارمة التي فرضتها إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب على إيران، ويجبر إدارة بايدن على تقديم أي اتفاق نووي جديد مع إيران إلى الكونغرس لمراجعته قبل الموافقة عليه.
وتم الكشف عن مشروع القانون، بقيادة لجنة “آر إس سي” الجمهورية في مجلس النواب، خلال مؤتمر صحافي صباحي في الكابيتول هيل مع وزير الخارجية السابق مايك بومبيو، الذي قاد جهود إدارة ترامب لعزل إيران وإلغاء تمويل مشروعها الإرهابي الإقليمي.
وقال بومبيو وعضو لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب ورئيس لجنة الدراسة الجمهورية جيم بانكس، إن التشريع إشارة إلى البيت الأبيض وإيران بأن الكونغرس لن يلتزم بأي صفقة لا يتم طرحها أمامه للتصويت.
و‎قال بانكس: “إذا تجاوز الرئيس جو بايدن الكونغرس وعاد إلى الصفقة الإيرانية الفاشلة، يجب أن يعلم خصومنا أن المحافظين في الكونغرس سيواصلون القتال لدعم حملة الضغط القصوى الناجحة للرئيس السابق دونالد ترامب، والعمل على تمرير التشريع الذي سيعيد فرض جميع العقوبات حتى تغلق إيران برنامجها النووي، وتوقف دعم الجماعات الإرهابية في جميع أنحاء الشرق الأوسط”.
من جانبه، اعتبر بومبيو أن الموقف المتشدد للإدارة السابقة تجاه إيران جعل النظام يجثو على ركبتيه، وأدى إلى عزله أكثر من أي وقت مضى، مضيفاً أن الإحصائيات الأخيرة تدعم هذا الادعاء.

You might also like