مصرية سمَّمت أطفالها من أجل عشيقها

0 71

القاهرة- وكالات: نجحت أجهزة الأمن المصرية بحل لغز وفاة ثلاثة أشقاء وإصابة والدهم بالتسمم، إثر تناولهم عصيرا منتهي الصلاحية، في إحدى قرى الصعيد.
وكشفت التحريات عن أن والدة الضحايا ارتكبت جريمتها بعد أن قررت إنهاء حياتهم بدس السم في العصير من أجل الارتباط بعشيقها.
وكانت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن قنا تلقت بلاغا من المستشفى المركزي بوصول أب وأطفاله الثلاثة مصابين بتسمم، إثر تناولهم عصيرا منتهي الصلاحية، ووفاة الأطفال الثلاثة الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و9، أثناء محاولة إنقاذهم.
كثفت الأجهزة الأمنية تحرياتها لكشف ملابسات الواقعة، وأثناء الاستماع إلى أقوال والدة المجني عليهم وزوجها المصاب، تلاحظ تضارب أقوالها، اذ ادعت بداية تناول الضحايا عصيرا منتهي الصلاحية، ثم تراجعت في اقوالها وادعت تناولهم لبطيخ مسرطن، ثم ادعت سقوط مبيد حشري داخل وجبة الإفطار.
تناقض أقوال المتهمة، أثار شكوك المحققين، كما أثبتت التحريات وجود خلافات متكررة بين المتهمة وزوجها، تركت على إثرها بيت الزوجية مرات عدة.
وبتضييق الخناق عليها وبمواجهتها بما أسفرت عنه التحريات أقرت المتهمة، بأنها على علاقة عاطفية مع سائق يبلغ من العمر 26 عاما، وقررا ضرورة التخلص من زوجها وأبنائها من أجل الارتباط ببعضهما بعضا.
واعطى المتهم الثاني (العشيق) المتهمة اربع عبوات عصير، بعد أن حقنها بمادة سامة، لتقديمها لزوجها وأطفالها الثلاثة، للتخلص منهم، مشيرا إلى أن المتهمة بعد تأكدها من إصابة الضحايا بالتسمم ونقلهم إلى المستشفى،أوهمت أقارب زوجها بتناولهم عصيرا فاسدا.

You might also like