نقص الأدوية يقرب وزير الصحة من المساءلة

0 273

كتب ـ رائد يوسف:

في ظلِّ “صمت” وزارة الصحة عن شكاوى المواطنين من نقص الأدوية، وانقطاعها أحيانا في المراكز الصحية الحكومية، طالب النائب د.حسن جوهر وزير الصحة د.أحمد العوضي باتخاذ إجراءات فورية، وإلا فإنه سيحاسب سياسياً على عدم تحركه تجاه ملفات فساد بدأت آثارها تلامس حياة المواطن ومن يقيم على أرض الكويت.
وأضاف في تصريح صحافي أمس: إن وزارة الصحة لم تشهد اختلالاً يهدد حياة المواطن والمقيم على أرض الكويت مثلما يحدث اليوم بسبب انقطاع الأدوية الحيوية لأكثر من ٢٠٠٠ صنف، وهو ما لا يمكن السكوت عليه، فحياة الناس وأرواحهم ليست لعبة”.
وفيما حذر من أن عدم التعامل مع هذا الملف بشكل جاد سيؤدي إلى محاسبة الوزير، أوضح أن تلك الأدوية تتعلق بأمراض القلب والسكر وضغط الدم والأدوية الخاصة بالعناية المركزة والأطفال، وقال: إن “ما تعانيه الوزارة من انقطاع لهذه الأدوية أمر لا يمكن السكوت عليه”، كونه يرتبط ارتباطاً كبيراً بحالة الفساد التي كانت تشهدها الوزارة في الحقبة السابقة”، منتقداً عدم تحرك وزير الصحة تجاه ملفات متخمة بدأت آثارها تلامس حياة المواطن ومن يقيم على أرض الكويت.
وأضاف: إن وجود قرارات عشوائية لقطاع شؤون الرقابة الدوائية وخلل جسيم في نظام تسجيل الأدوية في الكويت، بانتظار الانتهاء الكامل لمخزون الأدوية قبل البدء بطلب الأدوية الجديدة، مطالباً الوزير باتخاذ إجراءات فورية لمعالجة هذا الأمر وأن يكون على قدر المسؤولية.
في السياق ذاته، وجه النائب أسامة الزيد سؤالاً إلى وزير الصحة عن أسباب نقص الأدوية واضطرار بعض المواطنين للجوء إلى الصيدليات الخاصة للحصول على الدواء، ومدى صحة تأجيل استلام 980 شحنة من الأدوية والمستلزمات الطبية.

You might also like