هيا الحوطي: أناقة أزيائي جاذبة لوسائل الإعلام تعد علامة فارقة في عالم صناعة الأناقة واشتهرت بتصاميمها للفنانات والأميرات

0 2,000

كتبت – ايناس عوض:

هيا الحوطي مصممة أزياء كويتية متعددة المواهب، بدأت مسيرتها العملية باحتراف التصميم وأثبتت جدارتها في هذا الميدان، لاسيما بعد أن حصدت الكثير من الجوائز التي نقلتها الى صفوف مصممي الأزياء العالميين، وحقق أسلوبها الخاص بالأناقة وبصماتها في التصميم نقلة نوعية في عالم الازياء، أذهلت خبراء الأناقة، فكان من الصعب التمييز بين تصميماتها وتشكيلات الأزياء العالمية.
ورثت هيا الحوطي حب مزج الألوان والرسم من والدها، الذي كان رساما إلا أنها اهتمت بأناقة وجمال المرأة، فبرزت موهبتها بشكل لافت في مجال تصميم الأزياء إلى أن تربعت على عرش الجمال والأناقة، وحققت نجاحا وشهرة واسعتين، تنامت شهرتها عالميا، إذ شاركت في كثير من عروض الأزياء العالمية.
تميزت الحوطي بلمساتها الفنية وإبداعاتها التصميمية وخصوصا في فساتين الزفاف والسهرات، كما تميزت بقدرتها على إضفاء الرونق الخاص بأعمالها من خلال تصميماتها الخاصة بالاكسسوارات وحقائب اليد والأحذية، لتجعل كل محبي فنها وإبداعاتها، على درجة عالية من الأناقة والتميز.
وبعد سنوات من الدوران في فلك تصميم الأزياء، خطفت الحوطي أضواء الشهرة كذلك من بوابة الاعلام، حيث قدمت الكثير من البرامج الاجتماعية والحوارية الناجحة في عدد من القنوات التلفزيونية داخل الكويت وخارجها، وأثبتت جدارتها كإعلامية ومصممة أزياء صنعت بلمساتها علامات فارقة في عالم صناعة الأناقة والاطلالات المميزة كانت هي أول أبطالها.
وبالاضافة الى طابعها الخاص في الأزياء الموقعة بأناملها اشتهرت هيا الحوطي بتصميم العديد من الفساتين للفنانات والأميرات ومشاهير المجتمع الكويتي ومنطقة الخليج العربي، كما أخذت تصميماتها في الأزياء شهرة عالمية لما تميزت به من الدقة العالية في الخياطة والجرأة المقنعة في استخدام الألوان، فضلا عن إبداعاتها في استخدام أروع واحدث أنواع الاقمشة.
وأعربت الحوطي في تصريح لـ “السياسة”عن فخرها بالمرأة العربية التي استطاعت أن تدخل الكثير من المجالات التي لم تكن متاحة لها من قبل، ومن واقع خبرتها تؤكد الحوطي أن مظهر المرأة ينعكس على شخصيتها وقدرتها على أداء أدوارها في الحياة لذلك تنصحها بالاهتمام باطلالتها والتركيز على ابراز جمالها الداخلي والخارجي.
وأكدت الحوطي أن “الستايل” الخاص بها حظي باهتمام كبير لفت الانظار اليها، ودفع الكثير من وسائل الاعلام العربية والعالمية الى تداول اخبارها واستقاء أحدث صرعات وصيحات الموضة التي تقدمها والمستوحاة من منصات عروض الأزياء العالمية.
وأضافت، دفعها اصرارها وشغفها بـ “الفاشن” إلى استحداث أسلوب جديد في التصميم وضع لها بصمة خاصة لإطلاق افضل وأفخم الأزياء، وفرضت نفسها على الساحة بطموحها وسعيها خلال سنوات من العمل والجهد لتقديم اقوى صيحات الموضة وتحقيق ما تصبو إليه المرأة الكويتية خصوصا وكذلك العربية والأجنبية في مختلف دول العالم.

You might also like