واشنطن: الحوثيون أضاعوا فرصة كبرى لإثبات التزامهم بالسلام التحالف اعترض طائرة مسيّرة استهدفت خميس مشيط بالسعودية

0 174

واشنطن، عدن – وكالات: أكد المبعوث الأميركي إلى اليمن تيم ليندركينغ، أهمية حل أزمة خزان “صافر” النفطي، لتجنب كارثة في البحر الأحمر، وشدد على ضرورة الوقف الفوري للهجوم الحوثي على مأرب والانخراط بالعملية السياسية.
ونقلت وزارة الخارجية الأميركية، في بيان، أول من أمس، نقلاً عن ليندركينغ، قوله، إن الحوثيين أضاعوا فرصة إثبات التزامهم بالسلام برفضهم لقاء المبعوث الأممي مارتن غريفيث، مضيفاً إن تصريحات الحوثيين تناقض تصعيدهم العسكري في مأرب الذي فاقم الأوضاع الإنسانية الهشة، ومشيراً إلى أن الحكومة اليمنية أظهرت استعدادها للتوصل لاتفاق يمهد لإنهاء الصراع.
وحمّلت، الحوثيين المسؤولية عن تفاقم الوضع الإنساني في اليمن من خلال مواصلة هجومها على مأرب ورفض التجاوب مع مبادرة لإعلان هدنة.
وذكرت، أن ليندركينغ أشاد بالتعاون المتواصل والوثيق من قبل الحكومة اليمنية، مضيفة إنه “مع التوافق والسعي الدولي المتزايد إلى إنهاء النزاع في اليمن من دون مزيد من التأخر، ينبغي لجميع الأطراف أن تتواصل مع مبعوث الأمم المتحدة والتعامل مع المقترح المطروح على الطاولة لأجل الشعب اليمني”.
في المقابل، علق القيادي في جماعة “أنصار الله” محمد علي الحوثي، أمس، على تصريحات واشنطن عن وجود خطة للسلام في اليمن، وقال إن “تصريحات الأميركان عن سلام في اليمن بلا خطط ولا خطوات واقعية وعملية عبارة عن بيع للوهم وحصاد للفشل، وهكذا هي النتائج معروفة للجميع”.
من ناحيتها، اتهمت الرئاسة اليمنية، في بيان، ليل أول من أمس، الحوثيين، بالإصرار على رفع وتيرة الأعمال القتالية في محافظة مأرب، وتسييس الملف الإنساني.
واتهم مدير مكتب الرئاسة عبدالله العليمي، الحوثيين بـ”افشال المفاوضات الأخيرة التي قادها المبعوثان الأممي مارتن غريفيث والأميركي تيم ليندركينج في سلطنة عمان لوقف إطلاق النار”.
وعلى الصعيد الميداني، أعلن التحالف العربي، أمس، اعتراض وتدمير طائرة من دون طيار مفخخة أطلقها الحوثيون باتجاه خميس مشيط جنوب المملكة العربية السعودية.
وفي مأرب، قصف الجيش اليمني، أول من أمس، تجمعات ومواقع يتمركز فيها الحوثيون شمال غرب المحافظة، ما أسفر عن خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف الانقلابيين.

You might also like