%4.5 من ممرضي البلاد… كويتيون العوضي لـ"السياسة": خطة خمسية للارتقاء بالمهنة

0 96

كتبت ـ مروة البحراوي:

في موازاة احتفال وزارة الصحة، أمس، باليوم العالمي لهيئة التمريض، مازالت الكويت تعاني من نقص في الكوادر الوطنية بهذه المهنة الإنسانية التي تعدُّ إحدى مرتكزات “الأمن الصحي”، إذ لا يتجاوز عدد الممرضين الكويتيين الـ945 ممرضاً وممرضة.
وإذ أشارت مديرة إدارة التمريض بوزارة الصحة د.إيمان العوضي، إلى وجود 21 ألف ممرض وممرضة في الكويت، تصل نسبة المواطنين منهم إلى 4.5%، كشفت لـ”السياسة” عن إعداد خطة خمسية للارتقاء بمهنة التمريض في البلاد، وآلية للتنسيق والتعاون مع كلية التمريض لتأهيل المخرجات على العمل في هذه المهنة الإنسانية الهامة.
وبينت العوضي أن الخطة تهدف إلى تشجيع الكادر التمريضي وتشمل خمسة محاور رئيسية: “التعليم، رفع الوعي الجماهيري، والنظرة العامة لمهنة التمريض، تطوير خدمات التمريض، وأخيراً تطوير التشريعات والسياسات الخاصة بهذه المهنة”.
وفيما توقعت ارتفاع نسبة الاقبال على المهنة مستقبلاً مع الارتقاء المستمر بها، وتحسين الأوضاع المادية للممرضين، أكدت حرص إدارة التمريض على اعداد وتأهيل جيل جديد من الممرضين قادر على العمل في القطاعات والتخصصات الطبية كافة وفق أحدث أساليب التدريب العالمية والمحلية، لافتة إلى بدء التنسيق والتعاون مع كلية الطب لتدريب وتأهيل الطلبة على برامج معينة، بما يضمن إعداد كادر تمريضي مؤهل يواكب خطط تطوير وتحديث الخدمات الصحية في البلاد.
ونوهت العوضي بإقرار كادر التمريض ودوره في تشجيع الهيئة التمريضية، مؤكدة أهمية دور هذه الهيئة في الارتقاء بالخدمات الصحية.

You might also like