431 مليون دينار مكاسب البورصة السوقية بنهاية تداولات الأسبوع المؤشر قفز 75.4 نقطة... والقيمة السوقية تكسر حاجز الـ35 مليار دينار للمرة الأولى منذ بداية أزمة "كورونا"

0 84

كتب – أحمد فتحي:

أنهت مؤشرات البورصة تعاملات الأسبوع على ارتفاع جماعي للأسبوع الرابع على التوالي نتيجة عدة عوامل إيجابية جاء على رأسها حالة التفاؤل حيال المرحلة المقبلة والتوقعات بعودة الحياة الاقتصادية تدريجياً إلى ما كانت عليه قبل تفشي فيروس كورونا (كوفيد – 19) في ظل تسارع عمليات التطعيم والمحاولات للوصول إلى شريحة أكبر من المجتمع حيث قاربت نسبة إعطاء اللقاح من 20 %.
وبنهاية الأسبوع ارتفع المؤشر العام بنحو 1.26 في المئة وبنحو 75.4 نقطة من 5953.58 نقطة إلى 6028.97 نقطة وهي المرة الأولى التي يكسر فيها حاجز الـ 6 آلاف منذ هبوطه في نهاية فبراير، كما صعد مؤشر السوق الأول بنسبة 0.9 في المئة وبـ 60.2 نقطة من 6530.04 نقطة إلى 6590.26 نقطة، وزاد المؤشر الرئيسي بنسبة 2.3 في المئة وبـ 113.45 نقطة من 4805.36 نقطة إلى 4918.81 نقطة، وسجل مؤشر “رئيسي 50″ نمواً بنسبة 2.5 في المئة مرتفعاً 125 نقطة من 4978.38 نقطة إلى 5103.38 نقطة.
وحققت القيمة الرأسمالية للبورصة ارتفاعاً بنسبة 1.24 في المئة وبقيمة 431.2 مليون دينار خلال الأسبوع الماضي ليرتفع من 34.683 مليار دينار في جلسة الخميس 15 ابريل إلى 35.114 مليار دينار في جلسة أمس لتكسر بذلك حاجز الـ35 مليار دينار لأول منذ بداية أزمة كورونا، كما ارتفعت القيمة الرأسمالية للسوق الأول بنسبة 0.9 في المئة وبقيمة 242.6 مليون دينار لترتفع من 26.385 مليار دينار إلى 26.627 مليار دينار، كما زادت القيمة الرأسمالية للسوق الرئيسي بنسبة 2.25 في المئة وبقيمة 187.5 مليون دينار لترتفع من 8.297 مليار دينار إلى 8.485 مليار دينار. وشهدت السيولة تراجعاً بنسبة 13.6 في المئة لتصل إلى 222.1 مليون دينار مقابل 257.2 مليون دينار في الأسبوع السابق، في المقابل زادت أحجام التداولات بنسبة 30.6 في المئة من 1.46 مليار سهم إلى 1.91 مليار سهم، وصعدت الصفقات بنسبة 13.3 في المئة من 54.69 ألف صفقة إلى 62 ألف صفقة. أغلقت مؤشرات البورصة جلسة أمس على ارتفاع جماعي بعد تباينها في الجلسة السابقة، ليرتفع المؤشر العام” بنسبة 0.17 في المئة وبنحو 10.3 نقطة من 6018.63 نقطة إلى 6028.97 نقطة، وزاد السوق الأول بنسبة 0.09 في المئة وبـ 6.1 نقطة من 6584.1 نقطة إلى 6590.26 نقطة.
وزاد المؤشر الرئيسي بنسبة 0.4 في المئة وبنحو 20.4 نقطة من 4898.36 نقطة إلى 4918.97 نقطة، وسجل المؤشر “رئيسي 50” ارتفاعاً بنسبة 0.3 في المئة وبنحو 18.4 نقاط من 5084.96 نقطة إلى 5103.3 نقطة.
وتراجعت السيولة خلال الجلسة بنسبة 5.4 في المئة لتصل إلى 45.5 مليون دينار، كما انخفضت أحجام التداول بنسبة 13.2 في المئة لتصل إلى 351.77 مليون سهم، وارتفعت القيمة السوقية للبورصة في نهاية الجلسة بقيمة 60 مليون دينار وبنسبة 0.17 في المئة، لترتفع من 35.056 إلى 35.114 مليار دينار.
وتزامنت ارتفاعات السوق مع استمرار تماسك أسعار النفط في منطقة جيدة مقارنة بما كانت عليه في عام الجائحة أمر إيجابي أيضاً حيث تعتمد ميزانية الكويت على إيرادات النفط بشكل كبير، كما تترقب بورصة الكويت حزمة آليات جديدة قريباً، التي تأتي في إطار المرحلة الرابعة من ستراتيجية التطوير التي يتعاون على تنفيذها هيئة أسواق المال وشركة البورصة وشركة المقاصة.

You might also like